ولد عبد العزيز يتقدم من خلال محاميه بطلب الإذن للحديث مجددا أمام المحكمة .

العميد المحامي محمدن ولد إشدو يبلغ المحكمة الجنائية المختصة في مكافحة الفساد برغبة موكله الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز بالحديث مجددا.

وقال ولد إشدو في الجلسة المسائية للمحكمة أمس، إن ولد عبد العزيز لديه معلومات جديدة يود الإدلاء بها .

و بدون ذكر الكثير من التفاصيل ياكتفى بالإشارة إلى أن لها علاقة بما أدلى به أحد الماثلين مؤخرا أمام المحكمة.

من جهته قال رئيس المحكمة القاضي عمارو ولد محمد الأمين إنه سينظر في الأمر وفق ما تقتضيه الإجراءات القانونية للمحكمة.

الرئيس السابق حسب مجريات المحاكمة لم تقدم الجهات الرسمية حتى الآن اي دليل ادانة واضح يدينه في القضايا المنسوبة اليه كما ان الراي العام بدأ بالعزوف عن متابعة المحاكمة التي لم تعد اكثر من عملية تصفية حسابات مع الرئيس السابق بقصد ابعاده عن المشهد السياسي و الهاء للراي العام عن المشاكل اليومية التي تفاقم من وضعه الكارثي .

وتتواصل منذ أسابيع جلسات الاستماع للمتهمين في الملف، فيما اكتمل أمس الاستماع للرئيس الأسبق لمنطقة نواذيبو الحرة محمد ولد الداف، وهو آخر المسؤولين الحكوميين في الملف.

ويتوقع أن تبدأ المحكمة اليوم الثلاثاء الاستماع لرجل الأعمال وصهر الرئيس السابق محمد ولد امصبوع.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype