فضيحة / رجل اعمال يتهم مرشحي حزب الانصاف على مستوى ولاية اينشيري بسرقة 350 مليون .

اتصل اطار سياسي بارز من ساكنة بنشاب ” بالمركز ” مؤكدا ان رجل الاعمال المشهور سيدي محمد ولد غدة انتقد اداء مرشحي حزب الانصاف في اجتماع عقد قبل ايام لتقييم الاسبوع الاول من الحملة الانتخابية حيث و جه رجل الاعمال اتهاما بسوء ادارة الحملة و مواردها .

رجل الاعمال تسائل عن اختفاء 350 مليون جمعت للمرشحين و لم يتم صرفها في اي شيء له علاقة بالحملة محملا كامل المسؤولية لمرشح الجهة الشيخ ماء العينين الغرابي و كذا مرشح بلدية بنشاب اندلل محمدوا المحسوبين على ولد بعماتوا بالاضافة الى مرشح النيابيات عالي ولد الدولة .

هذ الاتهام نجم عنه ردة فعل وصفت بالسيئة و الغير اخلاقية من طرف مرشح جهة اكجوجت و بلدية بنشاب مما استدى التدخل من شخصيات اخرى طلبت من الشيخ ماء العينين الاعتذار لرجل الاعمال و هو ما رفضه الاخير بشدة .

الخلاف بين مرشحي حزب الانصاف على مستوى الولاية بلغ مرحلة معقدة حيث يعتبر بعضهم ان الزج بالشيخ ماء العينين الغرابي كمرشح من طرف بوعماتوا كان خطأ فادحا لعدم خبرته السياسية و ارتباطه بمشاكل مالية كثيرة جراء مزاولته لعمليات الربا المعروفة محليا “بالتشبيك “.

هذه الخلافات شاع مؤخرا انها جعلت رجل الاعمال و المرشح للنيابيات علي ولد الدولة يوصي انصاره بالتصويت له فقط دون مرشحي الحزب الاخرين و هو ما وصفه البعض بانه قد يكون سببا في فشل الجميع .

المتصل او المصدر ان صح التعبير يقول ان سرقة 350 مليون في اقل من اسبوع من طرف مرشحين لم يصلوا بعد الى الواجهة لتسيير المال العام امر مخيف و دليل على فشل خيارات الحزب الذي لا يريد غير الفساد في الارض .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype