زين العابدين يستحوذ على توريد جميع متطلبات الحكومة في مجال المعلوماتية .

أكد بعض تجار سوق المعلوماتية أن جميع متطلبات المعلوباتية للجهات الحكومية تم احتكار توريدها من طرف موردين غثنين ، و بالأساس زين العايبدين الذي سيحظى بنصيب الأسد ز

و انتقد تجار السوق القرار الحكومي المتنافي مع الليبرالية التجارية و حرية السوق، و الذي يمثل تفضيلا لرجل معروف انه الشريك الإقتصادي الأبرز للرئيس الحالي و يسير الكثير من سيولته المالية.

و يرى التجار ان لقاء ممثلي لجنة سوق المعلوماتية مع وزير التحول الرقمي والابتكار وعصرنة الإدارة المختار أحمد يدالي، الذي أبلغوه احتجاجهم على قرار احتكار توريد أجهزة المعلوماتية لم يأتي بجديد .

و بالرغم من طمئة الوزير للتجار حول القرار إلا انهم تأكدوا بعد الإجتماع أن الهدف من التطمينات ليس أكثر من مناورة لكسب الوقت .

و الحل هو إلقائه – أي القرار – لأنه يعني بوضوح أن جميع متطلبات المعلوماتية لكل الجهات الحكومية ستشترى دفعة واحدة دوريا، ما يعني حرمان المؤسسات المتوسطة والصغيرة من المشاركة في العروض.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype