رئيس حزب “تواصل” : النظام الحالي عزز الفساد ودور المفسدين وعلق الحوار وضيق الحرية وكرس القمع وذهبت فيه برامج تٱزر والشيلة في جيوب المفسدين..

انتقد رئيس حزب التجمع الوطني للإصلاح والتنمية “تواصل” محمد محمود ولد سيدي سياسة النظام الحاكم قائلا إن الفساد تعزز في البلاد خلال مرحلة ما بعد انتخابات 2019 كما تفاقم تدوير المفسدين..

وقال ولد سيدي في تقرير قدمه أمام مؤتمري حزبه
إن النظام زاهد في الحوار وغير مستعد له إذ ماطل فيه ابتداء وتلكأ في الطريق الطويل الذي رسم بصعوبة قبل أن يعلق المسار ويقترح “مسارا” جزئيا تقليديا تدل أغلب المؤشرات حتى الآن على أن حصاده ـ إن لم تستدركنا رحمة من الله تترجم نضالا سلميا صبورا ـ أسوأ من الكثير من المخرجات السابقة..


وتحدث ولد سيدي عن إخلاء سبيل الأغلبية الساحقة
من المشمولين في “ملف العشرية” وعن ضيق المجال العام بما رحب بالتعبير عن الآراء وتكريس القمع وتنوع ضحاياه..

وأكد ولد سيدي على أن شعارات التضامن والتآزر والشيلة استحالت إلى برامج باهتة ذهب أغلبها لجيوب المفسدين وبقي من يحتاجها ضحية الغلاء وارتفاع الأسعار وكل صعوبات الحياة..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype