خطاب بيرام عن حمل السلاح تاكيد لحقيقة اخرجت عن سياقها و اعتقاله محاولة ترويض.

اعتقلت الشرطة السياسية للنظام الزعيم بيرام الداه اعبيد واقتادته  إلى الإدارة العامة للأمن وسط نواكشوط.

ويأتي توقيف ولد اعبيدي عقب حديثه أمس،الذي اخرج عن سياقه ، حيث ان كلام الزعيم كان واضحا و محددا مؤكد ما يقوله جميع الموريتانيين الاحرار اليوم و هو أنه إذا اعتمدت انتخابات 13 مايو التشريعية والجهوية والبلدية فسيحمل أحرار موريتانيا السلاح ضد النظام الحالي و شرح العبارة قائلا ” لان النظام يدفعهم بالظلم و سلب حقوقهم و تزوير ارادتهم الى ذالك ” و هو ما لا نريده و لا نسعى له . 

وأضاف ولد اعبيدي أنه يلتزم بالسلمية، لكنه لن يكذب الموريتانيين، مذكرا بأن التزوير هو الذي تسبب في حمل السلاح ضد نظام الرئيس الأسبق معاوية ولد سيد أحمد الطايع حتى أزيح عن الرئاسة و هذه حقيقة يعرهفا الجميع خصوصا الرئيس الحالي و رئيس اللجنة المستقلة للانتخابات و وزير الداخلية .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype