حزب الإنصاف يفشل في الحشد لغزواني لدى عودته من واشنطن رغم قيامه بعملية تحسيس واسعة بيومين قبل عودة الرئيس..

فشل حزب الإنصاف في تنظيم استقبال لائق بالرئيس غزواني العائد من الولايات المتحدة الأمريكية صباح اليوم السبت..

الحزب قام بعملية تحسيس واسعة في أنصاره ومنتسبيه يومين قبل عودة غزواني لكن النتيجة جاءت مخيبة لٱماله فلم يحضر لاستقبال الرئيس إلا مجموعة قليلة أكثرها من أقاربه وخاصته..

وكان حزب الإنصاف يتوقع حضور المئات أمام مطار أم التونسي وعلى جنبات الطريق الرابط بين المطار والقصر الرئاسي لكن توقعاته خابت كلها..

ويرى بعض المتتبعين لسياسة البلد أن أسباب ذلك تعود إلى عدم رغبة الشعب الموريتاني في سياسة غزواني وعزوفهم عن تأييده بعد ثلاثة أعوام عجز خلالها عن تحقيق مشروع واحد من المشاريع الكبيرة التي تعهد بها في برنامجه..


و يستعجل الشعب الموريتاني انتهاء حكم غزواني بعد صدهم عن الوقوف معه بسبب ما ٱلت إليه الأوضاع منذ توليه القيادة حيث زادت أسعار المواد الغذائية الضرورية وتضاعف الفساد وعانت من ذلك الطبقة الفقيرة من المواطنين وكذلك شهد تردي الأوضاع في مختلف المجالات الصحية والاجتماعية..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype