تونس تواجه صعوبة في التأهل إلى الدور الثاني من كأس العالم 2022

بهزيمته بهدف دون مقابل أمام منتخب أستراليا، ضمن الجولة الثانية من المجموعة الرابعة، عقّد المنتخب التونسي مهمته في التأهل إلى الدور الثاني من مونديال “قطر 2022” وأصبح مطالباً بالفوز -ولا غيره- في المباراة الصعبة تجمعه بمنتخب فرنسا (بطل العالم 2018) الأربعاء 30 نوفمبر/تشرين الثاني، وانتظار نتيجة المباراة الأخرى في المجموعة بين الدانمارك وأستراليا.

وعقب تعادل تونس مع الدانمارك بالجولة الأولى ثم الخسارة أمام أستراليا، تلاشت حظوظ “نسور قرطاج” بشكل كبير في التأهل إلى الدور الثاني للمرة الأولى في تاريخ مشاركاتهم في المونديال.

ويملك المنتخب التونسي فرصة ضئيلة لإحداث المفاجأة والتأهل للدور الثاني وذلك في حال فوزه على فرنسا، مقابل تعادل الدانمارك وأستراليا.

وفي هذه الحالة تستمر فرنسا متصدرة للمجموعة برصيد 6 نقاط في حين سيكون منتخبا تونس وأستراليا في المركز الثاني برصيد 4 نقاط لكل منهما وستكون الأسبقية لـ “نسور قرطاج” خصوصا أن “الأسترالي” سيكون حسابه للأهداف المقبولة والمدفوعة (-2).

أما في حال فوز الدانمارك على أستراليا، فسيكون منتخب تونس مطالبا بالفوز بفارق أكثر من هدفين مقارنة بانتصار الدانمارك على أستراليا، أي أنه إذا فازت الدانمارك على أستراليا (1 ـ0) فينبغي على تونس أن تفوز بفارق هدفين على فرنسا، أو أن تحقق الفوز مع تسجيل ثلاثة أهداف.

أما فوز أستراليا على الدانمارك، فيعني رسميا خروج منتخب تونس من المنافسة.

وتخوض تونس مباراتها الأخيرة على ملعب المدينة التعليمية، يوم الأربعاء، وفي الوقت ذاته تلتقي أستراليا الدانمارك.

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype