الكشف عن خلية سرية لمقربين من غزواني توزع الوظائق والمال على المتحاملين على الرئيس السابق عزيز والمقربين منه اجتماعيا وسياسيا..

علم مركز التنوير من مصدر مطلع أن مقربين من الرئيس غزواني أنشأوا خلية سرية تقوم بتحفيز المدونيين والصحفيين على الكتابة ضد الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز والمقربين منه اجتماعيا وسياسيا مقابل تقديم مبالغ مالية تصلهم عبر خدمة بنكلي..


وقال المصدر إن الخلية تمكنت من توظيف بعض المتحاملين على شخص الرئيس السابق عبر تسجيلات الواتساب وتقديم إغراءات لٱخرين لتشجيعهم على المواصلة في تلفيق التهم والأكايب ضد الرئيس محمد ولد عبد العزيز..


وتشهد الساحة الإعلامية منذ الأعوام الثلاثة الماضية تفاني الإعلام المستقل في تلميع رأس وأركان النظام الحالي والتبعية العمياء لدوائر الحكومة والابتعاد عن مصالح الشعب والسعي إلى مغالطته وتضليله عبر النشر الكاذب عن سياسة النظام الحاكم..

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype