الرئيس السابق ينظم مهرجانا حاشدا في كبانو و يعد الجماهير بقرب التغيير …

استطاع الرئيس السابق محمد ولد عبد العزيز رفقة الدكتور السعد ولد لوليد رئيس حزب الرباط تنظيم مهرجان حاشد في مدينة نواذيب ” كبانوا ” و بالرغم من المضايقات و نزع الشرطة لصوره وللافتات حزب الرباط ، استطاع الرئيس السابق في الاخير إلقاء كلمته امام الحشود الكبيرة .

و اكد الرئيس السابق للجماهير ان التغيير ضروري لانتشال البلاد من الواقع المزري الذي تعيشه و ابدى اسفه الشديد على انتشار الفساد في مختلف القطاعات و انعدام العدالة و تراجع الحريات، و كذا على الواقع الذي اوصلت الحكومة الحالية اليه البلاد واعدا الشعب بالنضال من اجل استرجاع الوطن و انتزاع حريته بالنضال السلمي .

ثم رفع بيده كتابا حث الجماهير على الاضطلاع عليه باعتباره وثيقة توثق انجازات العشرية و التي ادارها هو ابان حكمه .

و في الاخير شكر الساكنة على حسن الضيافة مبديا امتنانه بالاستقبال الحاشد و الذي اكد ولد عبد العزيز انه لم يحظ به منذ ان كان في السلطة و هو دليل حسب تعبيره على اقتناع الناس بمنهجه و تمسكهم بمكتسبات العشرية .

Share on facebook
Facebook
Share on twitter
Twitter
Share on whatsapp
WhatsApp
Share on telegram
Telegram
Share on pinterest
Pinterest
Share on skype
Skype